الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما من شيء أنجى من عذاب الله من ذكر الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
AMAL.AHMED
المدير العام للمنتدى


عدد الرسائل : 720
العمر : 39
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 18/08/2008

مُساهمةموضوع: ما من شيء أنجى من عذاب الله من ذكر الله   السبت نوفمبر 22, 2008 9:39 pm

هذه أحاديث في فضل الذكر من كتاب صحيح الترغيب والترهيب للشيخ الألباني
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 95 ]
1487 - ( صحيح )
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول الله أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه إذا ذكرني فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي وإن ذكرني في ملإ ذكرته في ملإ خير منهم وإن تقرب إلي شبرا تقربت إليه ذراعا وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا وإن أتاني يمشي أتيته هرولة
رواه البخاري ومسلم والترمذي والنسائي وابن ماجه
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 95 ]
1490 - ( صحيح لغيره )
وعن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إن الله عز وجل يقول أنا مع عبدي إذا هو ذكرني وتحركت بي شفتاه
رواه ابن ماجه واللفظ له وابن حبان في صحيحه
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 95 ]
1491 - ( صحيح )
وعن عبد الله بن بسر رضي الله عنه أن رجلا قال يا رسول الله إن شرائع الإسلام قد كثرت فأخبرني بشيء أتشبث به قال لا يزال لسانك رطبا من ذكر الله
رواه الترمذي واللفظ له وقال حديث حسن غريب وابن ماجه وابن حبان في صحيحه والحاكم وقال صحيح الإسناد
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 96 ]
1492 - ( حسن صحيح )
وعن مالك بن يخامر أن معاذ بن جبل رضي الله عنه قال لهم إن آخر كلام فارقت عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم أن قلت أي الأعمال أحب إلى الله قال أن تموت ولسانك رطب من ذكر الله
رواه ابن أبي الدنيا والطبراني واللفظ له والبزار إلا أنه قال أخبرني بأفضل الأعمال وأقربها إلى الله
وابن حبان في صحيحه
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 96 ]
1493 - ( صحيح )
وعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير من إنفاق الذهب والورق
وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم قالوا بلى
قال ذكر الله
قال معاذ بن جبل ما شيء أنجى من عذاب الله من ذكر الله
رواه أحمد بإسناد حسن وابن أبي الدنيا والترمذي وابن ماجه والحاكم والبيهقي وقال الحاكم صحيح الإسناد
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 96 ]
1495 - ( صحيح لغيره )
وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول إن لكل شيء صقالة وإن صقالة القلوب ذكر الله وما من شيء أنجى من عذاب الله من ذكر الله
قالوا ولا الجهاد في سبيل الله قال ولو أن يضرب بسيفه حتى ينقطع
رواه ابن أبي الدنيا والبيهقي من رواية سعيد بن سنان واللفظ له
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 96 ]
1496 - ( صحيح لغيره )
وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من عجز منكم عن الليل أن يكابده وبخل بالمال أن ينفقه وجبن عن العدو أن يجاهده فليكثر ذكر الله
رواه الطبراني والبزار واللفظ له وفي سنده أبو يحيى القتات وبقيته محتج بهم في الصحيح ورواه البيهقي من طريقه أيضا
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 97 ]
1497 - ( حسن لغيره )
وعن جابر رضي الله عنه رفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال ما عمل آدمي عملا أنجى له من العذاب من ذكر الله تعالى
قيل ولا الجهاد في سبيل الله قال ولا الجهاد في سبيل الله إلا أن يضرب بسيفه حتى ينقطع
رواه الطبراني في الصغير والأوسط ورجالهما رجال الصحيح
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 97 ]
1500 - ( صحيح )
وعن أبي موسى رضي الله عنه قال قال النبي صلى الله عليه وسلم مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكر ربه مثل الحي والميت
رواه البخاري ومسلم إلا أنه قال مثل البيت الذي يذكر الله فيه
صحيح الترغيب والترهيب [ جزء 2 - صفحة 97 ]
1501 - ( صحيح )
وعن أبي هريرة رضي الله عنه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسير في طريق مكة فمر على جبل يقال له جمدان فقال سيروا هذا جمدان سبق المفردون
قالوا وما المفردون يا رسول الله قال الذاكرون الله كثيرا
رواه مسلم واللفظ له

_________________




فداك أبى و أمى يا حبيبى يا رسول الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ما من شيء أنجى من عذاب الله من ذكر الله
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
النور والايمان :: قسم الأحاديث النبوية والقدسية :: منتدى الأدعية والأذكار-
انتقل الى: