الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حُسن الخُلُق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حورية محمد
عضو نشيط
عضو نشيط


انثى عدد الرسائل : 32
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 24/12/2008

مُساهمةموضوع: حُسن الخُلُق   الأربعاء يناير 07, 2009 5:40 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :

قال الله تعالى : ( وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ ) (ن : 4 ) ، وقال تعالى : ( وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ ) ( آل عمران : 134 )

وعن أنس ٍ رضى الله عنه قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أحسن الناسٍ خُلُقاً . ( متفق عليه ، رواه البخارى (6033) ، ومسلم ( 2150 ) .

وعنه قال : ما مَسست ديباجاً ولا حريراً ألين من كف رسول الله صلى الله عيه وسلم ، ولا شممت رائحة قط أطيب رائحة من رسول الله صلى الله عليه وسلم عشر سنين ، فما قال لى قط : أوف ، ولا قال لشىء فعلته : لم فعلته ؟ ولا لشىء لم أفعله : ألا فعلت كذا ؟ " ( متفق عليه ، رواه البخارى (3561) ، ومسلم ( 2330) .

وعن الصعب بن جثامة رضى الله عنه قال : أهديت رسول الله صلى الله عليه وسلم حماراً وحشياً ، فرده علىَّ ، فلما رأى ما فى وجهى قال : " إنا لم نرده عليك إلا لأنا حُرُم ) ، رواه البخارى 0 2573) ، ومسلم ( 1193 ) .

وعن النواس بن سمعان رضى الله عنه قال : سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن البِر و الإثم فقال : ( البِرُ حُسنُ الخُلُق ، والإثم ما حاك فى صدرك ، وكرهت أن يطلع عليه الناس ) . ( رواه مسلم والترمذى ) .

وعن عبد الله بن عمرو بن العاص رضى الله عنهما قال : لم يكن رسول الله صلى الله عليه وسلم فاحشاً ولا متفحشاً ، وكان يقول : ( إن من خِياركم أحسنكم أخلاقاً ) ( متفق عليه رواه البخارى ومسلم وأحمد والترمذى )

وعن أبى الدرداء رضى الله عنه : أن النبى صلى الله عليه وسلم قال : ( ما من شىء أثقل فى ميزان المؤمن يوم القيامة من حُسن الخلُق . وإن الله يبغض الفاحش البذىء ) ( رواه الترمذى وقال : حديث حسن صحيح )

والبذىء : هو الذى يتكلم بالفحش . وردىء الكلام .

وعن أبى هريرة رضى الله عنه قال : سُئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أكثر ما يُدخل الناس الجنة ؟ قال : ( تقوى الله وحُسن الخُلُق ) وسُئل عن أكثر ما يُدخل الناس النار فقال : ( الفم والفرج ) . ( رواه الترمذى وقال : حديث حسن صحيح ) .

وعنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خُلُقاً ، وخياركم خياركم لنسائهم ) ( رواه الترمذى وقال : حديث حسن صحيح .

وعن عائشة رضى الله عنها قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إن المؤمن ليدرك بحُسن خُلُقه درجة الصائم القائم . ( رواه أبو داود ، وصححه الشيخ فى صحيح الجامع .

وعن أبى أُمامة الباهلى رضى الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أنا زعيم ببيت فى ربض الجنة لمن ترك المِراء . وإن كان مُحِقاً ، وببيت فى وسط الجنة لمن ترك الكذب ، وإن كان مازحاً ، وببيت فى أعلى الجنة لمن حَسُن خُلُقه ) ( حديث صحيح ، رواه أبو داود بإسناد صحيح .

( الزعيم ) : الضامِن .

وعن جابر رضى الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : 0 إن من أحبكم إلىّ ، وأقربكم منى مجلساً يوم القيامة أحاسنكم أخلاقاً . وإن أبغضكم إلىّ وأبعدكم منى يوم القيامة ، الثرثارون والمتنشدقون والمتفيقهون ) قالوا : يا رسول الله ، قد علمنا الثرثارون والمتشدقون ، فما المتفيقهون ؟ قال : ( المتكبرون ) ( رواه الترمذى وقال : حديث حسن وحسنه الشيخ الصحيحة وصحيح الجامع .

الثرثار : هو كثير الكلام تكلفاً .
والمتشدق : المتطاول على الناس بكلامه ، ويتكلم بملء فيه تفاصُحاً وتعظيماً لكلامه .
والمتفيهق : أصله من الفهق ، وهو الامتلاء ، وهو الذى يملأ فمه بالكلام ، ويتوسع فيه ، ويغرب به تكبراً وارتفاعاً ، وإظهاراً للفضيلة على غيره .

وروى الترمذى عن عبد الله بن المبارك رحمه الله فى تفسير حُسن الخُلُق قال : هو طلاقة الوجه . وبذل المعروف وكف الأذى .

المصدر
رياض الصالحين
محى الدين أبى زكريا يحيى بن شرف النووى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حُسن الخُلُق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
النور والايمان :: القسم العام :: المنتدى الاسلامى العام-
انتقل الى: